آخر المواضيع

“لا يمكن السكوت على إبادة غزة”.. نائبة رئيس وزراء بلجيكا: سأقدم مقترحاً لحكومتي لمقاضاة إسرائيل


 قالت نائبة رئيس وزراء بلجيكا بيترا دي سوتر إن بلادها لا يمكنها أن تبقى صامتة ضد تهديد إسرائيل بـ"الإبادة الجماعية" في غزة. وأكدت أنها ستقدم مقترحاً لحكومتها بأن تحذو حذو جنوب أفريقيا في إقامة دعوى قضائية ضد تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي.


فيما قالت دي سوتر، وهي ممثل حزب الخضر الفلمنكي في الائتلاف الحاكم في بلجيكا، في بيان على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "إكس": "لا يمكن لبلجيكا أن تقف بموضع المتفرج حيال المعاناة التي لا نهاية لها للشعب في غزة".

كما دعت إلى دعم القضية التي رفعتها جمهورية جنوب أفريقيا أمام محكمة العدل الدولية والتي تتهم إسرائيل بارتكاب "إبادة جماعية"، وفق ما ذكرته وكالة الأناضول الأربعاء 10 يناير/كانون الثاني 2024.

المسؤولة البلجيكية أوضحت :"علينا أن نتحرك ضد خطر الإبادة الجماعية، أريد من بلجيكا أن تحذو حذو جنوب أفريقيا وأن تتخذ إجراءً في محكمة العدل الدولية، سأقدم هذا الاقتراح للحكومة البلجيكية".

فيما قالت دي سوتر، في تصريح سابق: "لقد حان الوقت لمقاطعة إسرائيل، إن إسقاط القنابل مثل المطر أمر غير إنساني، ومن الواضح أن إسرائيل لا تهتم بالدعوات الدولية لوقف إطلاق النار".

كما دعت نائبة رئيس الوزراء البلجيكي حكومتها، خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، إلى فرض عقوبات على إسرائيل والتحقيق في قصف المستشفيات ومخيمات اللاجئين بقطاع غزة.

حيث قالت دي سوتر: "حان الوقت لفرض عقوبات على إسرائيل. إسقاط القنابل كالمطر غير إنساني… من الواضح أن إسرائيل لا تهتم بالمطالب الدولية الخاصة بوقف إطلاق النار".

كما ذكرت دي سوتر أن على الاتحاد الأوروبي تعليق اتفاق الشراكة مع إسرائيل فوراً، والذي يهدف إلى تحسين التعاون الاقتصادي والسياسي.

أضافت أيضاً أنه يجب فرض حظر على استيراد المنتجات من الأراضي الفلسطينية المحتلة، ومنع المستوطنين الذين ينتهجون العنف والسياسيين والجنود المسؤولين عن جرائم الحرب من دخول الاتحاد الأوروبي.

من المقرر أن تُعقد جلسات الاستماع بمحكمة العدل الدولية في قضية "الإبادة الجماعية" التي رفعتها جنوب أفريقيا ضد إسرائيل يومي 11 و12 يناير/كانون الثاني الجاري.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

انضم لموقعنا