آخر المواضيع

منذ الصباح: 5 شهداء بالضفة برصاص الاحتلال


 ارتفع عدد شهداء الضفة منذ صباح اليوم إلى خمسة، ومنذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة والضفة في السابع من شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي إلى 378 شهيدا.


الشهيد معتز محمود اطبيش


استشهد 5 فلسطينيين، اليوم الإثنين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، في مناطق متفرقة في الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أفادت وزارة الصحة الفلسطينية.

وارتفع عدد شهداء الضفة منذ صباح اليوم إلى خمسة، ومنذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة والضفة في السابع من شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي إلى 378 شهيدا.

شهيد في سلواد

وأفادت مصادر طبية باستشهاد الشاب عبيدة حسن حامد متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال خلال مواجهات في بلدة سلواد شرقي رام الله.


الشاب عبيدة حسن حامد

شهيدان في دورا

في محافظة الخليل، أستشهد الشاب معتز محمود اطبيش، وأصيب آخر بجروح خطيرة صباح اليوم الإثنين، أعلن عن اسشتهاده لاحقا، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة دورا.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان مقتضب، باستشهاد الشاب اطبيش متأثرا بإصابته الخطيرة التي أصيب بها في الرأس، كما استشهد الشاب مهند إسماعيل الفسفوس (18 عاما)، الذي أصيب في منطقة الصدر بجروح وصفت بالخطيرة جدا اسشتهد على إثرها.


الشاب مهند إسماعيل الفسفوس (18 عاما)


وقال مدير مستشفى دورا الحكومي محمد ربعي: "5 إصابات وصلت المستشفى جلها خطيرة إثر المواجهات المستمرة مع قوات الاحتلال في مدينة دورا جنوب الخليل".

وفي ساعات الصباح الباكر، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة دورا بتعزيزات عسكرية، ما أدى إلى اندلاع مواجهات، أطلقت خلالها الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز السام صوب الفلسطينيين، ما تسبب بإصابة شابين بالرصاص الحي، وآخرين بالاختناق، جراء استنشاقهم الغاز السام، وجرى معالجتهم ميدانيا.

شهيد قرب بيت لحم

أعدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، طفلا، عقب إطلاق وابل من الرصاص الحي صوبه، في بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم.


الطفل راني ياسر خلف الشاعر (16 عاما)

وأفادت مصادر أمنية ومدير بلدية تقوع تيسير أبو مفرح، باستشهاد الطفل راني ياسر خلف الشاعر (16 عاما)، متأثرا بإصابته بالرصاص الحي، خلال المواجهات التي اندلعت في منطقة خربة الدير، دون أن تسمح قوات الاحتلال لطواقم الإسعاف بالوصول إليه.



الشاب ثائر نعيم حمو

وفجر اليوم، استشهد الشاب ثائر نعيم حمو، جراء إصابته برصاص جيش الاحتلال في بلدة اليامون قضاء جنين في الضفة الغربية المحتلة.

شهيد في اليامون

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن الشاب حمو أصيب بالرصاص الحي بالبطن، ونقل إلى مركز الهدف الطبي في البلدة، وأعلن هناك عن استشهاده متأثرا بإصابته.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة اليامون وسط مواجهات عنيفة واشتباكات مسلحة مع مقاومين فلسطينيين.

وأتى ذلك، بالتزامن مع اقتحام قوات الاحتلال مدينة جنين، حيث باشرت أعمال تدمير واسعة للبنية التحتية والمرافق العامة وممتلكات الفلسطينيين.

واقتحمت قوات الاحتلال المدينة عبر شارع الناصرة معززة بأكثر من 20 آلية عسكرية، بينها 4 جرافات عسكرية من طراز D9 ، تبعها تعزيزات إضافية من الآليات.

وفعلت صافرات الإنذار في جنين ومخيمها، تزامنا مع تحركات لجيش الاحتلال بمحيط المدينة قبيل اقتحامها.

وأطلقت قوات الاحتلال النار بشكل عشوائي على المركبات المدنية في شارع الناصرة، كما انتشرت في العديد من الأحياء.

وشرعت جرافات الاحتلال بهدم وتجريف دوار الحمامة، وتدمير البنية التحتية بمحيط دوار النسيم ودوار الحصان، كما دمرت بسطات الباعة في منطقة دوار الحثناوي والحسبة القديمة.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

انضم لموقعنا