آخر المواضيع

استشهاد 4 شبان شرق قلقلية عقب اشتباك مسلح وإصابة احد ضباط الاحتلال

 


استشهد أربعة شبان في بلدة عزون شرق مدينة قلقيلية عقب اشباك مسلح خاضوه بعد حصارهم ببناية في البلدة صباح اليوم الثلاثاء، واحتجزت قوات الاحتلال جثمانهم قبل انسحابها من البلدة صباح اليوم، وأعلن الاحتلال عن اصابة أحد ضباطه بجراح خلال الاشتباك.

وأكدت مصادر محلية استشهاد أربعة شبان برصاص الاحتلال عقب اشتباك مسلح جرى بينهم وبين قوات الاحتلال عقب تحصنهم بمبنى بحي الصفحة ببلدة عزون شرق مدينة قلقيلية.

واحتجزت قوات الاحتلال جثامين الشهداء الأربعة خلال انسحابها صباح اليوم من البلدة.

ونعت مساجد البلدة الشهداء الأربعة عبر مكبرات الصوت وهم: وليد اسماعيل رضوان (18 عاما)، وقصي جمال عدوان (21 عاما)، وإياد احمد شبيطة (22 عاما)، ومحمد عبد الفتاح رضوان (29 عاما).

وأكدت مصادر عبرية ومحلية متطابقة: أن الشبان نفذوا كميناً مزدوجاً بقوات الاحتلال بتفجير عبوات واطلاق النار على قوات الاحتلال، ومن ثم انسحب الشبان الى احد بنايات البلدة.

وأضافت المصادر: أنه وعقب حصار الاحتلال للبناية جرى اشتباك مسلح بينهم وبين قوت الاحتلال، واعترف جيش الإسرائيلي بإصابة ضابط بجراح متوسطة خلال اشتباكات مع مسلحين فلسطينيين بقرية عزون شرق قلقيلية

وجاء الاغتيال بعد اقتحام قوات الاحتلال  للبلدة بما يقارب 20 ألية عسكرية حيث جرت اشتباكات ومواجهات بينهم وبين الشبان الفلسطينيين، ونفذت قوات الاحتلال حملة مداهمات وتفتيش للمنازل والمحال التجارية، وصادرت تسجيلات الكاميرات.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: انهم قتلوا أربعة شبان وصادروا ثلاثة أسلحة من نوع "كارلو" كانت تستخدمهم.

وأعلنت فعاليات البلدة عن إضراب شامل اليوم يشمل جميع مناحي الحياة، حداداً على ارواح الشهداء.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

انضم لموقعنا