آخر المواضيع

في الدقائق الأخيرة! “وول ستريت”: بايدن “أوقف” هجوماً استباقياً إسرائيلياً على لبنان عقب “طوفان الأقصى”


 كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، مساء السبت 23 ديسمبر/كانون الأول 2023، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن حث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على وقف ضربة استباقية ضد قوات حزب الله في لبنان بعد أيام من عملية طوفان الأقصى، محذراً من أن مثل هذا الهجوم قد يثير حرباً إقليمية أوسع. 


حيث قال مسؤولون للصحيفة الأمريكية إنه كانت لدى إسرائيل معلومات استخباراتية، اعتبرتها الولايات المتحدة غير موثوقة، تفيد بأن مهاجمي حزب الله كانوا يستعدون لعبور الحدود كجزء من هجوم متعدد الجوانب.

بحسب الصحيفة، كانت الطائرات الحربية الإسرائيلية بالجو في انتظار الأوامر عندما تحدث بايدن مع نتنياهو في 11 أكتوبر/تشرين الأول، وطلب من رئيس الوزراء الإسرائيلي التنحي والتفكير في عواقب مثل هذا الإجراء، وفقاً لأشخاص مطلعين على المكالمة. 

فيما قال مسؤولون أمريكيون إنه بعد 45 دقيقة من المناقشة، أنهى نتنياهو المكالمة قائلاً إنه سيناقش الأمر مع حكومته.

وبسبب تدخل بايدن فإن الهجوم الإسرائيلي لم يمض قدماً. 

كان التركيز الرئيسي لإدارة بايدن منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، على محاولة منع أي تصعيد على طول الحدود الشمالية لإسرائيل مع لبنان، حيث تتبادل القوات الإسرائيلية النار بشكل شبه يومي مع مقاتلين من جماعة حزب الله ومسلحين فلسطينيين. 

وبعد هجوم "طوفان الأقصى"، أرسلت الولايات المتحدة مجموعتين من حاملات الطائرات إلى شرق البحر الأبيض المتوسط، أعقبتهما غواصة نووية، لتعزيز الردع.

كما أنشأت في الآونة الأخيرة، قوة عمل بحرية خاصة في البحر الأحمر؛ للتعامل مع هجمات المسلحين الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن.

و"تضامناً مع قطاع غزة"، يتبادل "حزب الله" وفصائل فلسطينية في لبنان مع الجيش الإسرائيلي قصفاً يومياً منذ 8 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ما أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى على طرفي الحدود.

ومنذ 7 أكتوبر يشن الجيش الإسرائيلي حرباً مدمرة على غزة، خلّفت حتى صباح الجمعة "20 ألفاً و57 شهيداً و53 ألفاً و320 جريحاً معظمهم أطفال ونساء"، ودماراً هائلاً في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة، وفقاً للسلطات في القطاع والأمم المتحدة.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

انضم لموقعنا