آخر المواضيع

رفض عودة السلطة إلى غزة.. وزير إسرائيلي يدعو لتغيير كامل لواقع القطاع واستيطانه


 دعا وزير المالية الإسرائيلي المتطرف بتسلئيل سموتريتش، إلى استيطان قطاع غزة، مشدداً في الوقت ذاته على رفضه عودة السلطة الفلسطينية لحكم قطاع غزة، وذلك في مقابلة أجرتها معه القناة 12 الإسرائيلية، السبت 30 ديسمبر/كانون الأول 2023.


وقال سموتريتش المعروف بتطرفه وتحريضه على الفلسطينيين، إنه "لن تظل غزة مرتعاً لمليوني شخص يريدون تدمير دولة إسرائيل، نريد أن نشجع الهجرة الطوعية، علينا أن نجد البلدان التي ترغب في استقبالهم"، مشدداً على رفضه تسليم القطاع إلى السلطة الفلسطينية.

واستطرد قائلاً: "على الأمريكيين أن يفهموا أننا في اليوم التالي لن نعود إلى قطر ومصر، ولا إلى السلطة الفلسطينية، ولا إلى أي نظام آخر" بشأن قطاع غزة.

وأضاف: "أنا أؤيد إحداث تغيير كامل للواقع في قطاع غزة، من خلال إجراء نقاشات بشأن استيطانه، يتعين علينا أن نحكم هناك لفترة طويلة".

سموتريتش يرفض تحويل أموال المقاصة إلى السلطة الفلسطينية

وفي رده على تساؤل بشأن موقفه من تحويل أموال المقاصة للسلطة الفلسطينيين، ومن ثم وضع تل أبيب في نزاع مع الولايات المتحدة، أجاب سموتريتش: "أنا أكنّ احتراماً وتقديراً للأمريكيين، ولكن يجب معرفة إدارة الخلافات، ولن يذهب شيكل واحد إلى غزة".

ومنذ بداية الحرب على غزة، في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلن سموتريتش رفضه تحويل أموال المقاصة كاملة إلى السلطة الفلسطينية.

وتقوم تل أبيب بجمع الضرائب نيابة عن السلطة مقابل واردات الفلسطينيين على السلع المستوردة، وتُحول الأموال إليها شهرياً، بمتوسط 750 – 800 مليون شيكل (نحو 190 مليون دولار)، يحول منها لقطاع غزة في الأحوال الطبيعة 270 مليون شيكل (نحو 75 مليون دولار).

وتوزع الأموال المخصصة لغزة بنحو 170 مليون شيكل توجه لرواتب موظفي السلطة الفلسطينية بالقطاع، و100 مليون شيكل لسداد فاتورة الوقود الخاصة بمحطة كهرباء غزة.

وتعتمد السلطة الفلسطينية بشكل كبير على هذه الأموال، التي تسمى "المقاصة"، في دفع رواتب موظفي القطاع العام.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، اشترط سموتريتش تحويل المقاصة بخصم حصة قطاع غزة منها، وهو ما رفضته السلطة الفلسطينية، فأعلنت قرارها رفض تلقي الأموال منقوصة.

وجاء تعليق سموتريتش، بعد أن قال موقع "واللا" الإخباري العبري، الخميس الماضي، إن "بايدن أجرى محادثة صعبة، نهاية الأسبوع الماضي، مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، بشأن قرار إسرائيل حجب جزء من عائدات الضرائب التي تجمعها للسلطة الفلسطينية"، وفقاً لمسؤولين أمريكيين وإسرائيليين.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

انضم لموقعنا