آخر المواضيع

جيش الاحتلال يعترف بمقتل 164 جندياً في غزة منذ بدء العملية البرية


 نشر جيش الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، عدد القتلى والجرحى منذ عملية "طوفان الأقصى" التي نفذتها حركة حماس في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي وحتى اليوم.


وبحسب المعطيات التي اعترف بها رسمياً، فقد قُتل حتى اللحظة 164 جندياً خلال المعارك مع المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة منذ بداية الحرب البرية، فيما ارتفع إجمالي عدد الجنود القتلى المُعلن عنهم منذ عملية "طوفان الأقصى"، إلى 498 قتيلاً.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم عن مقتل ضابط وجنديين خلال المعارك في قطاع غزة، لينضموا إلى 6 جنود قتلى اعترف بهم، بإجمالي 9 قتلى في غضون 24 ساعة.

تفاصيل الإصابات في غزة

وأشارت المعطيات الرسمية للجيش الإسرائيلي إلى أن أكثر من ألفي جندي يعانون من إصابات، فيما كانت تقارير صحافية إسرائيلية قد أشارت في الآونة الأخيرة إلى أن عدد الجنود المصابين أعلى بكثير مما يعلنه الجيش، وأشار بعضها إلى نحو 5 آلاف جندي أصيبوا منذ بداية الحرب.

ويرقد في هذه المرحلة في المشافي الإسرائيلية 47 جندياً في حالة خطيرة، و262 في حالة متوسطة، بالإضافة إلى 133 جراحهم طفيفة، وفقاً للمعطيات الرسمية المُعلنة.

ومنذ بداية الحرب أصيب 329 جندياً بجراح خطيرة، فيما أصيب 576 بجراح متوسطة، إضافة إلى إصابة 1161 بإصابات وُصفت بأنها طفيفة.

ومنذ بداية الحرب البرية أصيب 198 جندياً بجراح خطيرة، و327 بجراح متوسطة، بينما أصيب 349 بجراح طفيفة.

وأوضح الجيش الإسرائيلي بأن أعداد الجنود الذين أعلن عن إصابتهم لا تشمل الجنود الذين يُنقلون للعلاج لأسباب غير متعلقة بعمليات الجيش أو من توجهوا لتلقي العلاج في المستشفيات لكنهم لم يرقدوا هناك أو لم يتم تحديد درجة إصابتهم، سواء كانت إصابات طفيفة أو أعلى من ذلك. كما لفت الجيش إلى أن عدد المصابين متغيّر.

وتستمر المعارك العنيفة بين المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ82 من الحرب على غزة. ويكثف الاحتلال الإسرائيلي عملياته العسكرية براً وجواً، رغم التحذيرات الدولية من تزايد أعداد الضحايا المدنيين، ومنها الأمم المتحدة، التي أعلنت، الثلاثاء، تعيين منسّقة للشؤون الإنسانية في القطاع.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

انضم لموقعنا